هل هناك علاج لنقص الصفائح الدموية قبل أخذ الإنترفيرون؟

جابر يسأل أعانى من تليف كبدى من فيرس وعد الفيروس 55000 والصفائح 74000، هل هناك علاج للنقص فى الصفائح قبل العلاج بالإنترفيرون؟


يجيب الدكتور هشام الخياط أستاذ الجهاز الهضمى والكبد بمعهد تيودور بلهارس قائلا: "هناك أسباب عديدة لنقص الصفائح الدموية لمرضى فيروس سى أهمها فيروس سى ذاته، حيث تؤدى بعض الأجسام المناعية ضد الفيروس إلى تكسير الصفائح الدموية، وتنقص من عد الصفائح وعند علاج الفيروس والشفاء منه يرتفع عد الصفائح إلى الطبيعى، أما السبب الثانى المهم هو وجود تليف كبدى أو تضخم فى الطحال، ويتم تكسير الصفائح الدموية فى الطحال، ويتم علاج هذه الحالة بعد تشخيصها تشخيص دقيق باستئصال الطحال بعد إعطاء التطعيمات اللازمة للوقاية من الأمراض البكتيرية التى من الممكن أن تحدث بعد فقدان وظيفة الطحال، أما السبب الثالث فهو نتيجة لإعطاء الانترفيرون، فمن المعروف أن الإنترفيرون يؤدى إلى نقص الصفائح الدموية عن طريق إحباط تخليق الصفائح من النخاع العظمى وإذا كان المريض لم يأخذ الإنترفيرون، فيجب عمل الفحوصات اللازمة لتشخيص السبب الرئيسى لنقص الصفائح الدموية، ومن ثم علاجها قبل إعطاء العلاج المقنن للفيروس، وكذلك هناك أدوية بسيطة مثل حمض الفوليك وفيتامين سى تساعد مبدئيا على زيادة نسبة الصفائح الدموية، وهناك أدوية أخرى تنشط النخاع العظمى لتخليق صفائح دموية حديثة وزيادة عدد الصفائح الدموية مثل دواء الرومى بلاست، وهو يعطى تحت الجلد حسب وزن المريض ويضاعف من عد الصفائح الدموية بعد إعطائه الجرعات المقننة، وهناك دواء آخر وهو "الترمبوباج "وهو دواء أيضا يساعد على تنشيط وتحفيز الصفائح الدموية فى النخاع العظمى ويؤدى إلى زيادة الصفائح الدموية، وهو دواء يؤخذ بالفم وقد أثبتت الدراسات الحديثة التى أجريت على المرضى الذين يعانون من نقص الصفائح الدموية بسبب الإنترفيرون، أن هذا الدواء فعال ويعالج هذا العرض الذى يسببه إعطاء حقن الإنترفيرون، وهذان الدواءان السابقان يتم استخدامهما بنجاح فى علاج نقص الصفائح المناعية التى تنتج عن تكسير الصفائح الدموية نتيجة لوجود أجسام مناعية لها فى الدم.


ويجب على المريض أن يجرى الفحوصات اللازمة لمعرفة سبب نقص الصفائح الدموية عند طبيب الكبد وأمراض الدم المختص، ليتم علاج نقص الصفائح، ومن ثم يستطيع المريض أن يأخذ العلاج المقنن والمعروف لعلاج الفيروس وهو الإنترفيرون.