لندن 2012: العراق من اجل المشاركة وليس المنافسة

يشارك ثمانية رياضيين ورياضية من العراق في فعاليات اولمبياد لندن المقرر انطلاقه في السابع والعشرين من الشهرالجاري، سبعة منهم منحوا بطاقات دعوة من اللجنة الاولمبية الدولية، في حين حصل الثامن على بطاقته عبر المنافسات.

ويقول رئيس البعثة العراقية سميرالموسوي "المشاركة العراقية في الاولمبياد ليس من اجل المنافسة والحصول على ميداليات بل هي من اجل المشاركة فقط والاحتكاك بنجوم الرياضة في العالم والتعرف على الجوانب الادارية في مثل هذا المحفل الرياضي".

وتمنح اللجنة الاولمبية الدولية ومنذ اولمبياد اثينا 2004 عددا من الرياضيين العراقيين بطاقات دعوة للمشاركة تقديرا للظروف التي يعانون منها منذ عام 2003.

وتابع الموسوي عضو المكتب التنفيذي للجنة الاولمبية العراقية "الفارق شاسع بين رياضيينا ورياضيي العالم القادمين من اجل المنافسة على الميداليات وتحقيق الانجازات والارقام المذهلة، لكن المشاركة في الاولمبياد افضل من الغياب".

وعن استعدادات هؤلاء الرياضيين اوضح "الاستعدادات لا ترتقي الى مستوى جيد ومؤهل لخوض منافسات حقيقية فاكتفينا بمعسكرات داخلية وخارجية سريعة امتدت لاكثر من 30 يوما تنتهي في الثاني والعشرين من تموز/يوليو الجاري".

والرياضيون الثمانية هم :العداء عدنان طعيس (800 متر) والعداءة دانية حسين (100 متر) ونور عامر (الرماية بالمسدس الهوائي) ورنا المشهداني (القوس والنشاب) والرباع صفاء راشد (رفع الاثقال) ومهند احمد (السباحة) واحمد عبد الكريم (ملاكمة) وعلي ناظم (مصارعة).

يحتفظ العراق في سجل مشاركاته على صعيد الدورات الاولمبية بميدالية برونزية واحدة حصل عليها الرباع الراحل عبد الواحد عزيز عام 1960 في روما.

وشكلت كرة القدم العراقية حضورا واضحا في الدورات الاولمبية، فقد تمكن المنتخب الاولمبي من بلوغ نهائيات مسابقة كرة القدم اربع مرات في العاب سيول وموسكو ولوس انجليس واثينا، والمشاركة الاخيرة في اثينا 2004 كانت متميزة بحصول العراق على المركز الرابع بعد ان كان قريبا من البرونزية بقيادة عدنان حمد المدرب الحالي للمنتخب الاردني.

وتضع البعثة العراقية ثقتها بالعداء عدنان طعيس صاحب ذهبية دورة الالعاب الاسيوية في غوانزهو 2010 في الصين وفضية دورة الالعاب العربية بالدوحة اواخر 2011 لبلوغ نهائي سباق 800 متر.

يذكر ان دانة حسين حصلت ايضا على ذهبية 100 م وفضية 200 م في الدورة العربية.

وكان الاتحاد الدولي لرفع الاثقال ابلغ نظيره العراقي بامكانية المشاركة رسميا في المسابقة في اولمبياد لندن بعد شطب نتائج رباعين ثبت تناولهم منشطات في بطولة اسيا الاخيرة.

وتم اختيار الرباع صفاء راشد (وزن 85 كلغ) للمشاركة.

وهي المرة الخامسة التي تصل فيها رفع الاثقال العراقية الى الدورات الاولمبية بعد روما 1960 وبرشلونة 1992، وفي الاخيرة شارك فيها اربعة رباعين من بينهم الرئيس الحالي للاتحاد العراقي للعبة، واثينا 2004 وبكين 2008.

هذا ويستعد الملاكم احمد عبد الكريم في وزن (69 كلغ) في معسكر تدريبي في كازاخستان لاسبوعين وينتهي في العشرين من الشهر الجاري فيما توجه العداء عدنان طعيس الى اسبانيا واوسلو لرفع مستوى التحضير هناك.

واستعدت الرامية رنا المشهداني في ماليزيا ودخلت الرامية نور عامر معسكرا تدريبيا في المانيا تحضيرا للاولمبياد، واتخذ المصارع علي ناظم من ايران مكانا لمعسكره التحضيري، اما الرباع صفاء راشد فيعسكر في تركيا.

وحسب اللجنة الاولمبية العراقية، فان جميع رياضييها سينهون معسكراتهم الخارجية قبل الثاني والعشرين من الشهر الجاري.