فيليم الكسندر يصبح اول ملك بعد تنازل بياتريكس

اصبح ولي عهد هولندا فيليم الكسندر في الساعة 10,10 (8,10 ت غ) الملك الجديد لهولندا بعد توقيع والدته بياتريكس وثيقة التنازل عن العرش.

واصبح فيليلم الكسندر (46 عاما) الاول من جيل شاب من الملوك الاوروبيين الذي يرتقي العرش وكذلك اول ولي عهد ذكر يعتلي عرش هولندا منذ 1890.

ثم وقع الملك الجديد ومندوبو الحكومة بمن فيهم رئيس الوزراء مارك روتي وثيقة تنازل الملكة.

وبثت وقائع الاحتفال على شاشات عملاقة في ساحة دام المواجهة للقصر الملكي. وهتفت الجموع الموجودة التي قدر عددها ب 25 الف شخص "شكرا بيا" وسمعت جلبة كبيرة عندما ظهرت بياتريكس على الشاشة.

وباتت الابنة البكر للملك والملكة، كاتارينا-اماليا (9 سنوات) ولية عهد المملكة.

وفيليم الكسندر هو الاول من الجيل الشاب للملوك الاوروبيين الذين يناهز متوسط اعمارهم 71 عاما الذين يتولون الحكم بعد توقيع وثيقة التنازل.

ومن المتوقع ان يتبنى الملك الشاب اسلوبا اكثر مرونة من اسلوب والدته.

ففي مقابلة بثها التلفزيون الرسمي قبل اسبوعين من توليه العرش، قال انه يريد ان يكون "ملكا للقرن الحادي والعشرين" يجمع بين التقليد والحداثة، مشيرا الى انه لا يريد ان يكون "مقيدا بالبروتوكول".