شركة اسرائيلية تعلن اكتشاف غاز طبيعي في حقل جديد قبالة سواحل اسرائيل

اعلنت شركة اسرائيلية متخصصة في اكتشاف مصادر الطاقة تحت البحر انها قد تكون اكتشفت كميات من الغاز الطبيعي في حقل بحري جديد بالغ الاهمية قبالة سواحل الدولة العبرية على المتوسط.

وقالت شركة اوبورتينتي ريسورسز الاسرائيلية في بيان الاحد ان عمليات حفر استكشافية تشير الى احتمال وجود 190 مليار متر مكعب من الغاز في حقل بيلاجيك الذي يقع قبالة سواحل يافا.

وصرح رئيس الشركة روني هيلمان في البيان ان "كمية الغاز المكتشفة والاحتمالات الكبيرة تجعل منه ثالث اكبر حقل يكتشف قبالة سواحل اسرائيل".

واشار الى ان هذه الكميات "تضمن مستقبل اسرائيل لعقود عديدة".

وفي 2010 تم اكتشاف حقلي تامار وليفياتان للغاز على عمق اكثر من 1600 متر على بعد 130 كلم قبالة حيفا. وقد يحتوي حقل ليفياتان على 450 مليار متر مكعب من الغاز وتامار على 238 مليار متر مكعب.

وهذه اهم ثروة محروقات بحرية يعثر عليها في العالم منذ عقد وتقدر قيمتها بعشرات المليارات من الدولارات.

وتحاول اسرائيل استغلال هذه الحقول للحد من اعتمادها على استيراد الطاقة خصوصا منذ توقف امدادات الغاز المصري.

من جهته قال خبير الطاقة الاسرائيلي اميت مور رئيس شركة ايكو انيرجي لوكالة فرانس برس بان هذه "تقديرات اولية بعد حفر استكشافي في اوائل العام ولكن الكميات التي تم اكتشافها هي بالغة الاهمية".

وتوقفت امدادات الغاز المصري عدة مرات بسبب سلسلة من الهجمات على خط الانابيب منذ سقوط نظام الرئيس المصري السابق حسنس مبارك ثم توقفت تماما في نيسان/ابريل الماضي بعد ان قررت مصر الغاء اتفاقها مع الشركة المصرية التي تصدر الغاز لاسرائيل.