شرائح اللحم (الستيك): أفضل الأطباق الأمريكية الشهية

شرائح اللحم (الستيك): أفضل الأطباق الأمريكية الشهيةتعد شرائح اللحم (الستيك) من أرقى الأطباق الأمريكية على الإطلاق و في الوقت الذي يكتنف فيه الغموض أصل مطاعم شرائح اللحم (ستيك هاوس)، إلا أنه من المؤكد أن أصول هذا الطبق راسخة في الثقافة الأمريكية، حيث قال الكوميدي الأمريكي (فران ليبوفيتز) ذات مرة أن حيوانه المفضل "هو الستيك" و هو دون أدنى شك لسان حال العديد من الأمريكان في الوقت الحاضر.

و تعتمد طريقة تقديم شرائح اللحم بشكل أساسي على الرغبة الشخصية سواء كانت "غير ناضجة" أو "متوسطة النضوج" أو "ناضجة تماماً"، و تتوفر جميع الخيارات عبر أفضل مطاعم الستيك في أمريكا حيث يتم تلبية جميع الأذواق وتقديم جميع أنواع القطع وحسب تفضيل الزبون سواء أكانت قطعة من ضلع أو فخذ أو خاصرة أو ظهر العجل أو حتى قطعة اللحم المعروفة باسم (شريحة نيو يورك).

و تقدم مطاعم الستيك عادةً العديد من أنواع القطع، إلا أن ما يهم محبي الستيك هو الجودة و ليس الكمية، و قد قامت وزارة الزراعة الأمريكية بتصنيف لحم البقر وفقاً لجودته، و تقدم أفخم مطاعم الستيك في الولايات المتحدة أفضل أنواع الستيك فقط وفقاً لتصنيف وزارة الزراعة الأمريكية.

و من المعروف عن الأمريكان بأنهم لا يغامرون بنوعية اللحم المستخدم في طبقهم المفضل، بل يستخدمون أجود الأنواع، و على الرغم من الحقيقة التي مفادها أنه يمكن استخلاص قطع الستيك من أي جزء من العجل إلا أن الغالبية يفضلون القطع قليلة الدهون على القطع المليئة بالدهون، ولا يقل سُمك قطع الستيك بشكل عام عن إنش واحد (2,54 سم) بهدف الحفاظ على رطوبتها أثناء الطبخ، وتتفاوت القطع في أوزانها لكنها تأتي عادةً بالأوزان التالية: 6 أونصات (170 غرام) و 8 أونصات (227 غرام) و 12 أونصة (340 غرام).

و نذكركم بأن تقديم أفضل أنواع الستيك هو ليس العامل الحاسم الوحيد عند اختيار مطعم ستيك رائع، فهناك جوانب أخرى يجب أخذها بعين الإعتبار مثل: الخدمة وأجواء المطعم والأطباق الأخرى على لائحة الطعام.

كما تقوم مطاعم الستيك عادةً بتقديم طبق جانبي ثقيل النشاء إلى جانب الستيك مثل البطاطا المهروسة، بالإضافة إلى سلطات جانبية أو ذرة على الكوز، إلا أن المطاعم أصبحت الآن تبدع بأطباقها الجانبية لتجعل مطاعم الستيك أماكن جذب للنباتين أيضاً.

و يتردد محبو اللحوم في أوروبا على سلاسل مطاعم الستيك عادةً، أما في الولايات المتحدة فالغالبية يعتقدون أن أفضل المطاعم هي تلك المطاعم المستقلة التي بنت لنفسها سمعة طيبة على مر السنين، ويعد مطعم (بيتر لوغير) للستيك في (بروكلين – نيو يورك) على سبيل المثال مطعماً مستقلاً أسطورياً حيث افتتح عام 1887، في حين يعتبر مطعم (كيفن راثبون) للستيك من أشهر مطاعم الستيك الفاخرة في (أتلانتا – جورجيا).