سونى تكشف عن "إكسبيريا زيد" اللوحى فائق النحافة ومضاد للماء والأتربة

كشفت شركة "سونى" اليابانية، عملاق صناعة الإلكترونيات الاستهلاكية فى العالم، الستار عن حاسب لوحى جديد بنفس العلامة التجارية الخاصة بسلسلة هواتفها الذكية "إكسبيريا زيد"، وبمواصفات عالية لكنه أكثر نحافة من منافسه "آى باد مينى" من شركة "أبل" الأمريكية.

وتماما مثل هاتف "إكسبيريا زيد" الذكى الذى أماطت عنه الشركة اللثام خلال فعاليات معرض الإلكترونيات الاستهلاكية "سى إى إس 2013"، فإن الحاسب اللوحى "إكسبيريا زيد" يمتاز بأنه مضاد للماء والأتربة.

ويأتى الجهاز الجديد مزودا بشاشة عرض عالية الدقة مقاسها 10.1بوصة (1920 فى 1200 بكسل) وبتكنولوجيا الفيديو عالى الدقة والسطوع "دابليو يو إكس جى أيه"، بجانب محرك "سونى موابيل برافيا إنجين2" لتعزيز عرض المحتوى المصور ودرجات تباين الصور.

كما يعتمد الحاسب اللوحى "إكسبيريا زيد"، الذى يعمل بنظام تشغيل "أندرويد 1ر4" (ذات الاسم الرمزى جيلى بيين)، على معالج رباعى النوى بسعرة 5ر1 جيجا هيرتز، ومزود بكاميرا رقمية بدرجة وضوح 8.1 ميجا بكسل فى جانبه الخلفى تعتمد على حساس "سى إم أوه إس- إكسمور آر" لأول مرة فى حاسب لوحى من "سونى".

وذكرت "سونى" أن الكاميرا تعمل بشكل أفضل فى ظروف الإضاءة الخافتة وتضبط نفسها إلى الإعدادات المثلى بشكل تلقائى.

كما يدعم الجهاز الجديد تكنولوجيا اتصالات المجال القريب "إن إف سى"، مما يسمح بنقل الصور والموسيقى لاسلكيا بلمسة واحدة، بالإضافة إلى اتصالات الجيل الرابع "4 جى" وكذلك "واى فاى".

وأوضحت "سونى" أنها أضافت للجهاز الجديد تكنولوجيا "إس فورس فرونت سراوند ثرى دى" والتى تمنح المستخدم صوتا محيطيا افتراضيا من سماعاته المدمجة. وسيتوافر حاسب "إكسبيريا زيد" اللوحى فى لونين هما الأبيض والأسود، حيث تعتزم الشركة إطلاقه فى اليابان هذا الربيع.

ولم تعط "سونى" أية إشارة حتى الآن حول سعر الجهاز الجديد أو موعد إطلاقه فى الأسواق العالمية.