حقوقى: سد النهضة كارثة على مصر بكل المقاييس

قال محمد عبد النعيم، رئيس المنظمة المتحدة الوطنية لحقوق الإنسان، إن سد النهضة الذى يتم بناؤه الآن فى إثيوبيا هو كارثة لمصر والسودان بكل المقاييس، خاصة بعد الفشل المعتاد للرئيس مرسى فى زيارته الأخيرة لإثيوبيا ورفض الرئيس الإثيوبى مقابلته ورجوعه يجر أذيال الخيبة.

وأضاف عبد النعيم، فى تصريح لـ"اليوم السابع"، أنه تم الانتهاء مما يقرب من 18% من سد النهضة الإثيوبى وسوف يبدأ فى شهر سبتمبر القادم تحويل مجرى النهر عن الخط الأساسى مما سيتسبب فى جفاف الأراضى الزراعية المصرية بالإضافة إلى ازدياد ملوحة أراضى الدلتا.

وأوضح عبد النعيم أن سد النهضة الإثيوبى غير من حيث هندسة البناء فمعامل الأمان فيه يقل على ربع معامل الأمان فى جسم السد العالى فى مصر مما ينتج عنه فى حالة هدمه غرق دولة السودان بالكامل بالإضافة إلى الأراضى المصرية الجنوبية.

وأشار عبد النعيم إلى أن الرئيس السابق حسنى مبارك هدد الرئيس الإثيوبى الراحل ميليس زيناوى بنسف سد النهضة الإثيوبى فى حال إقامته بالسلاح الجوى المصرى، مؤكدا أن النظام الحالى لم يستح حتى من تهرب الرئيس الإثيوبى من مقابلة مرسى ولم يخرج أى بيان رسمى من رئاسة الجمهورية باستنكار رسمى لسوء المعاملة للرئيس المصرى.