تلفزيون- مستشفى جديد في الدوحة للطب الرياضي

الموضوع 2116

المدة 4.07 دقية

الدوحة

تصوير حديث

الصوت طبيعي مع لغة عربية وانجليزية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

اللقطات

1 شعار مستشفى سبيتار للطب الرياضي في الدوحة.

2 لقطات مختلفة لمدخل المستشفى.

3 لقطات مختلفة لمنطقة الاستقبال في المستشفى.

4 أحمد الدرويش الرئيس التنفيذي لمستشفى سبيتار للطب الرياضي

يقول بالعربية "نحن كأول مستشفى طب رياضي متخصص في علاج الرياضيين.

وعندنا نظام متكامل وليس فقط العلاج.. فهنالك التغذية والتأهيل

وايضا وصلنا إلى الطب النفسي. يعني الرياضي يكون جاهز متكامل ينزل

للملاعب أو ينزل للرياضة اللي يلعبها. غتحنا نتميز بأن عندنا جميع

الخدمات لجعل اللاعب ينزل الملعب مرتاح."

5 لقطات مختلفة لرياضيين في قسم العلاج الطبيعي بالمستشفى.

6 الدكتور حكيم شلبي المدير التنفيذي للبرنامج الوطني للطب

الرياضي في قطر يقول بالانجليزية "سبيتار في حقيقة الأمر مستشفى

فريد من نوعه في العالم للطب الرياضي إذ ليدنا في مكان واحد كل

الخدمات اللازمة لمساندة اللاعب. أولا من ناحية الوقاية وثانيا

العناية بهم ثم تحسين أدائهم."

7 لقطات مختلفة لتدريبات لتأهيل اللاعبين داخل المستشفى.

8 الدكتور حكيم شلبي المدير التنفيذي للبرنامج الوطني للطب

الرياضي في قطر يقول بالانجليزية "دورنا هو تحسين ومساندة أداء كل

الرياضيين في قطر. يمكننا أيضا استقبال رياضيين من كل الدول..

رياضيين دوليين. نننظر أيضا إلى اللاعبين غير المسجلين وأعني الذين

يمارسون الرياضة يوميا لكنهم لا يستطيعون الحصول على بعض الخدمات."

9 مختبر داخل المستشفى.

10 مكتب استشاري الأشعة بالمستشفى.

11 ردهة في المستشفى.

12 إحدى غرف المرضى في المستشفى.

القصة

تضم الدوحة أول مستشفى من نوعه في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

للطب الرياضي ضمن خطة قطر الشاملة لوضع نفسها على خريطة أهم مراكز

الرياضة في العالم.

وخصصت قطر استثمارات ضخمة لإنشاء بنية أساسية رياضية متكاملة

شملت مستشفى سبيتار المتخصص في علاج وتأهيل الرياضيين.

يضم المستشفى 50 سريرا ويعمل فيه عدد من أكبر المتخصصين في

العالم ويقدم مختلف أنواع العلاج الطبي والجراحي والتأهيلي لإصابات

الملاعب علاوة على إعداد وتأهيل الرياضيين طبيا ونفسيا.

وقال أحمد الدرويش الرئيس التنفيذي لمستشفى سبيتار "نحن كأول

مستشفى طب رياضي متخصص في علاج الرياضيين. وعندنا نظام متكامل وليس

فقط العلاج.. فهنالك التغذية والتأهيل وايضا وصلنا إلى الطب

النفسي. يعني الرياضي يكون جاهز متكامل ينزل للملاعب أو ينزل

للرياضة اللي يلعبها. غتحنا نتميز بأن عندنا جميع الخدمات لجعل

اللاعب ينزل الملعب مرتاح."

ومنح الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) عام 2008 شهادة

امتياز لمستشفى سبيتار الذي استقبل رياضيين من أنحاء العالم منهم

أبو دياني لاعب فريق أرسنال الانجليزي الذي عولج من إصابات في

الكاحل والساق عام 2011 ولاعب ليفربول السابق ميلان يوفانوفيتش

الذي أجريت له جراحة في غضروف الركبة في مايو أيار 2012 ومدافع

تشيلسي السابق جوزيه بوسينجوا ولاعب أيفرتون فيل نيفيل.

وقال الدكتور حكيم شلبي المدير التنفيذي للبرنامج الوطني للطب

الرياضي في قطر "سبيتار في حقيقة الأمر مستشفى فريد من نوعه في

العالم للطب الرياضي إذ ليدنا في مكان واحد كل الخدمات اللازمة

لمساندة اللاعب. أولا من ناحية الوقاية وثانيا العناية بهم ثم

تحسين أدائهم."

ومن الرياضيين العالميين الذين استقبلهم مستشفى سبيتار أيضا

بطلة القفز بالزانة الفرنسية فانيسا بوسلاك والعداء الفرنسي بو عبد

الله طاهري.

وأضاف الدكتور شلبي "دورنا هو تحسين ومساندة أداء كل الرياضيين

في قطر. يمكننا أيضا استقبال رياضيين من كل الدول.. رياضيين

دوليين. نننظر أيضا إلى اللاعبين غير المسجلين وأعني الذين يمارسون

الرياضة يوميا لكنهم لا يستطيعون الحصول على بعض الخدمات."

وفازت قطر بحق استضافة نهائيات كأس العالم لكرة القدم عام 2022

وتعتزم تقديم طلب لاستضافة الأولمبياد عام 2024 علاوة غلى العديد

من أكبر الأحداث الرياضية العالمية الأخرى.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية

(اعداد عماد ابراهيم للنشرة العربية)