أول محطة ركاب بالعالم لإيرباص بدبي

دشنت شركة طيران الإمارات التابعة لإمارة دبي الأربعاء أول محطة للركاب في العالم مخصصة لطائرة إيرباص العملاقة 'أي 380'، وذلك في مطار دبي الدولي الذي يعد -بحسب بيان للشركة- الأكبر في الشرق الأوسط.

ووصف المدير التنفيذي للشركة الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم هذا الإنجاز بأنه 'فرصة تاريخية للإمارات'.

وأقلعت الرحلة 'إي كي 003' متوجهة إلى العاصمة البريطانية لندن انطلاقا من هذه المحطة التي شيدت بما يسمح بسرعة صعود الركاب إلى هذه الطائرة العملاقة.

وأوضحت شركة طيران الإمارات في بيانها أن طاقة المحطة ستصل لاحقا إلى استقبال 15 مليون راكب سنويا.

وتضم المحطة الجديدة 20 بابا للإقلاع مصممة خصيصا لطائرات إيرباص أي 380. وأوضح المدير التنفيذي لمطارات دبي بول غريفيث أن هناك أربعة أبواب قيد الخدمة في الوقت الحالي.

والجناح الجديد المؤلف من 11 طابقا، تبلغ مساحته 528 ألف متر مربع، وكلف تشييده ثلاثة مليارات دولار.

وتملك طيران الإمارات أكبر أسطول من طائرات أي 380 في العالم مع 31 طائرة تم تسليمها وطلبية من 59 طائرة أخرى. ويقوم هذا الأسطول بتسيير رحلات إلى 21 وجهة حاليا.

وتعرف شركة طيران الإمارات، ومقرها دبي، تطورا ملحوظا منذ تأسيسها عام 1985، وتقوم حاليا بتسيير رحلات إلى 128 مدينة في 74 بلدا.

واستقبل المطار الدولي بدبي حوالي 57 مليون مسافر في 2012، وينتظر استقبال 75 مليونا في 2015 و98 مليونا حتى 2020.