أداها حوالى 3 ملايين شخص.. الحرمان الشريفان يكتظان بالمصلين في الجمعة الأخيرة من رمضان

أدى نحو ثلاثة ملايين شخص صلاة الجمعة الأخيرة من رمضان في الحرمين الشريفين من بينهم حوالي مليونين بالحرم المكي ومليون بالحرم النبوي .

وشهد الحرمان الشريفان كثافة كبيرة من المعتمرين والمصلين الذين حرصوا على أداء صلاة الجمعة الأخيرة من شهر رمضان في أطهر بقاع الأرض وامتلأت جنبات الحرمين وأروقتهما وأدوارهما وساحاتهما وسطوحهما بالمصلين الذين توافدوا منذ الصباح الباكر وامتدت صفوف المصلين إلى الطرق والأحياء القريبة .

ودعا خطيبا الجمعة بالحرمين الشريفين جموع المسلمين إلى حسن توديع رمضان بإخلاص النية في استمرار التمسك بأخلاق رمضان وأداء الأعمال الصالحة واجتناب الأعمال السيئة والمواظبة على أداء الصلوات الخمس وتلاوة القرآن وصلة الأرحام والعطف على الفقراء ونصرة المظلومين وحب الخير للمسلمين .

وحث الخطيبان على الإسراع بإخراج زكاة الفطر قبل صلاة العيد والتأكد من إعطائها لمستحقيها، حيث لا يكتمل قبول الصيام إلا بإخراج الزكاة، كما ورد في الحديث النبوي "صوم رمضان معلق بين السماء والأرض لا يرفع إلا بأداء زكاة الفطر" .

ونصح إماما الحرمين المسلمين بالتزام الآداب العامة في احتفالات عيد الفطر، الذي شرع الله فيه الفرحة للمسلمين "قل بفضل الله وبرحمته فبذلك فليفرحوا، هو خير مما يجمعون"، وعدم استغلال مناسبة فرحة العيد لارتكاب المفاسد والأخطاء والإسراف في اللهو والمأكل والمشرب .